حقيبة صناعة المحتوي الواقعي

قبل التعرف على هذه الحقيبة التدريبية المقدمة من رؤية للحقائب التدريبية والموجة للتربويين بشكل عام لابد من التطرق الى نبذة مختصرة على ما تشملة هذه الحقيبة التدريبية من جانب نظرى مفيد.

أهم محتويات الحقيبة التدريبية :

  • مفهوم صناعة المحتوى Information Content.
  • خطوات عملية صناعة المحتوى.
  • كيف تكتب محتوى وتضمن قرائته للنهاية.

مفهوم صناعة المحتوى Information Content :

مفهوم صناعة المحتوى Information Content :

إن التعريف المختصر لصناعة المحتوى ينحصر في أنها :

  • الصناعة تتم عن طريق مؤسسات في القطاعين العام والخاص تقوم بإنتاج مخرجات الملكية الفكرية من المحتوى المعلوماتي عن طريق الكتاب ، المحررين.
  • بأنها وسيلة تحقيق الغايات الأربع للتربية في عصر المعلومات : تعلم لتعرف ، تعلم لتعمل ، تعلم لتكون ، تعلم لتشارك الأخرين).

إن مفهوم صناعة المحتوى الذي تقصده هنا يرتبط بالتعريفين أعلاه ووفقا للمحددات الأساسية التالية :

  • أنه تجري فيها عمليات معالجة واستخدام أدوات تقنية متعددة لتحويل مدخلاته ( التي تم إنتاجها سلفا) قصة فيلم ، مسح ميداني ، حكاية تراثية ، محتوی ورقي لبرنامج إعلامي أو تلفزيوني وتستخدم فيها أدوات ووسائل تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات ، أو تقنيات إنتاج الوسائط الإعلامية والفنية أو غيرها من وسائل إنتاج وعرض هذا المحتوى ، وبالتالي لا يدخل في هذا المفهوم المحتوى الفردي أو الإنساني الذي تم إنتاجه بوسائل تقليدية ويخزن إما ورقية بصورة تقليدية أو في الذاكرة الإنسانية.
  • يتم إنتاجها من قبل مؤسسة متخصصة أو أفراد مختصون يعنون بفرع من فروع صناعة المحتوى (الاعلامي) يمكن الاعتماد على جودتها ولا تحتوي على محتوى مضلل.

تعريف المحتوى :

  • يقصد بالمحتوى كل ما يتعلق بالإنتاج الفكري الإنساني من المعلومات والأفكار والخبرات التي تخزن في مختلف الوسائط العقل البشري ، والوسائط الرقمية والورقية والإعلامية والتطبيقات البرمجية وقواعد البيانات ، كما يشمل المحتوى كل ما يخزن في مختلف الوسائط الورقية والإلكترونية والإعلامية محتوى الوسائط المتعددة والبرمجيات الإنتاجية  العاب فيديو وغيرها من الإنتاج الإبداعي للفكر الإنساني بما في ذلك المواد الخام المعلوماتية والإحصاءات .

بالتالي فالمحتوى بصورة عامة :

  • خام ومنتج عبارة عن نتاج لصناعة النشر والإنتاج الإعلامي والفني والتطبيقات البرمجية.
  • هو نتاج ثقافة الشعوب وتراثها المدون أو المختزن في ذاكرتها الإنسانية الممكن الوصول إليه ( إن تقديم برنامج تلفزيوني أو فلم توثيقي لعادات شعب ما في مناسبة معينة هو استخدام المحتوى ترائي متاح يمكن التعامل معه فالإذن بالتصوير لهذه الفعاليات مثلما الإذن بتصفح محتوى موقع إلكتروني مثلا، وإن اختلفت مستوى الإتاحة في كل منهما.
  • ووفقا لما تضمنته أدبيات قمة المعلومات فالمحتوى اليوم هو عنصر أساسي في ما يعرف باقتصاديات المعرفة كما أنه أحد مقومات مجتمع المعلومات.

خطوات عملية صناعة المحتوى :

أربع خطوات رئيسية تمر بها عملية صناعة المحتوى ، هي :

التخطيط :

يجب أن تعلم أنه بدون تخطيط للمحتوى الذي تصنعه؛ فإن كل جهودك لا أقول تذهب سدى، لكنك لا تجني ما تريد لأنك ببساطة تصنع المحتوى لمجرد صناعته، بدون هدف، إذا كان لدينا ناشرَيْن أحدهما جلس ساعةً واحدة، حدد فيها أهدافه من محتوى هذه السنة أو الشهر، وليكن مثلًا الوصول لعدد زيارات 5000 زيارة يوميًا، والآخر فقط حدد ميزانية للمحتوى الذي سينشره، لكنه لم يحدد الهدف من هذا المحتوى.. هو فقط يعرف أنه يجب أن ينشر محتوى ليربح من موقعه وكفى. فبرأيك من منهم ستجني جهوده ما يريد؟ أو على الأقل سيشعر أن جهوده وأمواله لم تذهب هباءً؟ العقل يقول الأول لأنه يفكر بإستراتيجية معينة، لأنه ببساطة كل الطرق تؤدي للا مكان. وحينها لن تعرف أي الطرق تسلك.

تخطيط المحتوى الذي ستصنعه قد يكون بناءً على أساسيات كثيرة، لكن منها الآتي :

  1. الحملات التسويقية
  2. (بناء/إعادة بناء) الهوية التسويقية
  3. المنافسة
  4. التسويق بالعمولة

الأفكار والإلهام :

مرحلة التخطيط قد تفعلها مرةً واحدةً، ولكنك لصناعة محتوى قيّم سواءً مقالات أو دراسات حالة أو فيديوهات.. إلخ، فإنك ستحتاج في كل مرة لفكرة رائعة لتحفة المحتوى القادمة، فمرحلة التخطيط ما هي إلا الإطار العام الذي ستتحرك خلاله، أما الأفكار والإلهام فهو ما ستقوم بتنفيذه بعدها. الخطوة التالية هي جمع الأفكار التي ستقوم بتنفيذها طوال الحملة أو في بداية شهور بناء الهوية التسويقية لعملك، أو حتى بعد اشتراكك بعروض التسويق بالعمولة.

صناعة المحتوى :

من السمات التي يجب أن يتسم بها المحتوى المميز ليحقق أهدافه التي صُنع من أجلها، أن نعرف الخيارات المتاحة لصناعته على حسب إمكانياتك وميزانيتك، فيوجد خيارين لصناعة المحتوى أمامك:

  • اصنعه بنفسكDIY: كثير من الناشرين يحب أن يصنع محتوى موقعه بنفسه، من تصاميم ومقالات، وفي ذلك الكثير من الفوائد، كتوفير المال، إخراج المحتوى كما تريد. فبالنهاية؛ أنت من تصنعه، إصابة الهدف الذي تريده من المحتوى، اكتساب ثقة كبيرة من ناحية الجمهور وبنفسك أيضًا.

ولهذا الأسلوب مساوئه، فستأخذ الكثير من الوقت لصناعة قطعة محتوى واحدة، فما بالك بمحتوى حملة أو بناء هوية شركة ناشئة في ظل النمو المتسارع الآن لكثير من المشاريع الناشئة، وهذا يدعوك تلقائيًا للاتجاه إلى الخيار الثاني.

  • وظّف خبيرًاoutsource: توظيف شخص محترف لصناعة المحتوى أمر جيد إذا كنت تريد كمًّا كبيرًا وجودة عالية من صور وفيديوهات ومقالات مكثفة، فإذا كنت تريد صناعة محتوى عن مجال معين- وليكن التسويق الرقمي مثلًا -وليس لديك الوقت؛ فتستطيع في بضع دقائق توظيف شخصٍ ذو ثقةٍ على موقعٍ مستقلّ ليقوم بالأمر على أكمل وجهٍ وبالشروط التي تحددها.

لكن ما يسوء التوظيف أن ميزانيتك ربما لا تكفي، حينها أمامك خيار جيد باستخدام الخدمات المصغرة وشراء بعض الخدمات التي يمكن أن تساعدك بصناعة المحتوى كشراء تصاميم أو عمل فيديوهات أو حتى تسجيل بيان صحفي لإطلاق موقعك، من أشهر مواقع الخدمات المصغرة موقع خمسات. والذي يتميز بسعر مناسب للميزانيات المنخفضة فبمائة دولار تستطيع شراء 20 خدمة مختلفة لصناعة المحتوى الذي تريد.

وعلى حسب حاجتك ستتخذ القرار المناسب، من حيث الميزانية والوقت المحدد الذي تريد فيه إنجاز المحتوى.

تسويق :

ربما يعتقد البعض أن بصناعة المحتوى أن دوره قد انتهى، وأن الزيارات ستأتيه تباعًا دون بذل جهد بالترويج له على الشبكات الاجتماعية أو بين أوساط المهتمين بهذا المحتوى؛ بل بالعكس كل ما تريد التركيز عليه الآن هو التركيز على وصول المحتوى المُنجز للشريحة المستهدفة بأكثر من طريقة وبأكثر من إستراتيجية، فالمحتوى القيم يستحق أن ينتشر.

فيس بوك، تويتر، لينكد إن: تعتبر هذه أشهر الشبكات الاجتماعية حاليًا، لذلك؛ فإن تسويق المحتوى الذي تصنعه بها فرصة عظيمة للحصول على المردود المناسب، لكن كما توجد تقنيات وفنيات لصناعة المحتوى، فإن التسويق على الشبكات الاجتماعية أيضًا له أصوله، وباستخدام بعض تقنيات التسويق الفيروسي والتنويع بالمنشورات ستجد تفاعل كبير من الجمهور، يمكنك أيضًا الاستعانة بخبير بالشبكات الاجتماعية من خمسات أو مستقل.

بنتريست: من أكثر الشبكات الاجتماعية التي قد لا تأخذ حظًا كبيرًا في التسويق، لكن قوة هذه المنصة تكمن في آلية تصنيف المحتوى وسهولة العرض، فهي عبارة عن قوائم مرئية مصحوبة ببعض الوصف البسيط يمكن للزائر الحصول على الكثير من المعلومات ومعرفة المحتوى الجيد من المحتوى الضعيف، إذا لم تفكر بها كخيار لتسويق محتواك فأعد النظر.

الروابط المرجعية inbound link: لا يوجد أفضل من تسويق “انتشار السمعة word of mouth” فقد ترى إعلان لمنتج ليل نهار، ولكنك لا تقرر شراؤه إلا عندما ينصحك صديقك بشرائه، كذلك الأمر بالنسبة للمحتوى كلما كثرت الروابط الخارجية التي تشير للمحتوى الذي تصنعه، كان انتشاره أكبر، وأصبح صديقًا لمحركات البحث، ويوجد أكثر من طريقة لعمل ذلك، منها مراسلة المواقع الصديقة أو مرتبطة المحتوى بما تصنعه لإلقاء نظرة على صنيعك وربما يشير له ببعض المقالات أو المنشورات المتعلقة بطريقةٍ أخرى؛ وهي أن تركز جدًا على جودة ما تصنعه حتى ولو كان بكمية قليلة.

كيف تكتب محتوى وتضمن قرائته للنهاية :

هناك 5 عناصر أساسية مرتبة، إذا راعيتها في كتابتك للتدوينة/المقال على نحوٍ جيد، ستحصل على قطعة المحتوى التي لا تُرد :

  1. العنوان
  2. أول فقرة
  3. سلاسة الأسلوب
  4. الخاتمة الجذابة
  5. نداء الإجراء Call-To-Action

صناعة المحتوي - التسويق الرقمي - كيفية كتابة محتوي مفيد ومشوق - كيفية إعداد حقيبة تدريبية - صناعة المحتوى الرقمي - صناعة المحتوى الإعلامي - صناعة المحتوى التسويقي - صناعة المحتوى الرقمي التعليمي - مراحل صناعة المحتوىحقيبة تدريبية - حقائب تدريبية للحقائب التدريبية حقائب تدريبية للمعلمين - حقائب تدريبية للمشرفين والمدربين  حقيبة تدريبية متميزة - حقيبة تدريبية متكاملة - حقيبة تدريبيه الحقيبة التدريبية حقيبة تدريبة عن الإضطرابات السلوكية والإنسانية -حقائب تدريبية - حقائب تدريبيه - حقائب تعليمية - دورات تدريبية - ورش عمل - حقيبة تدريبية جاهزة - إعداد الحقائب التدريبية - إعداد حقائب - حقائب تأهيلية - شراء حقيبة تدريبية - حجز حقيبة تدريبية - حقائب تدريبية مجانيه - حقيبة تدريبية جاهزه بوربوينت - حقائب تدريبية للمعلمين - عروض تقديمية - نماذج حقائب تدريبية جاهزه

حقيبة صناعة المحتوي الواقعي مقدمة من رؤية للحقائب التدريبية

حقوق الملكية محفوظة

تصميم و برمجة