رسول الله محمد صلى الله عليه واله القائد القدوة

 

اسم الكتاب     : رسول الله محمد صلى الله عليه واله القائد القدوة
اسم الكاتب     :السيد محمد حسين فضل الله
الناشر         : المركز الاسلامى الثقافى
تاريخ النشر     : 1429-2008
عدد الصفحات     : 98
نوع الملف     : PDF 
حجم الملف     : 3.3 ميغا بايت 

ملخص الكتاب :

إنَّ القدوة الصَّالحة من أَعظم المعينات على بِناء العادات الحسَنة والسلوكيَّات الطيِّبة حتى تتحوَّل إلى عمَل مَلموس في واقع الحياة.

ولقد كان صلَّى الله عليه وسلم قدوةً للناس في واقع الأرض، وقائدًا للبشر في واقع الأمر، تَجمَّعت فيه كلُّ الصِّفات الحسَنَة والأخلاق الطيِّبة التي تفرَّقَت في البشر، يرَونه - وهو بشَرٌ منهم - تتمثَّل فيه هذه الصِّفات والطَّاقات كلها، فيصدِّقون هذه المبادئ الحيَّة؛ لأنَّهم يَرونَها رأي العين ولا يَقرؤونها في كتابٍ، يرَونها في بشَرٍ فتتحرَّك لها نفوسهم وتَهفو لها مشاعرُهم وتَنجذب لها عقولهم، وتَرتاح لها ضمائرهم، وتطمئن لها قلوبهم! ويحاولون أن يَنهلوا منها، كلٌّ بقَدر ما يُطيق أن يَنهل وكلٌّ بقَدر ما يحتمل كيانه الصعود، لا ييئسون ولا يَنصرفون ولا يدعونه حلمًا مترفًا لذيذًا يطوف بالأفهام؛ لأنَّهم يرَونه واقعًا يتحرَّك في واقع الأرض.

سُئلَت السيدة عائشة رضي الله عنها عن خُلق رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالَت: "كان خُلُقه القرآن"، وفي روايةٍ: "كان قرآنًا يَمشي على الأرض"، ومن هنا كان صلَّى الله عليه وسلم قائدًا ربَّانيًّا يُؤتمَن على الودائع ويَضع الحَجَر ويحقن الدِّماء!

 لقد كان صلى الله عليه وسلم أفضلَ قائدٍ للبشريَّة في تاريخها الطويل، وكان مربِّيًا وهاديًا بسلوكه الشَّخصي قبل أن يكون بكلامه النَّفعي؛ فعن طريقه صلى الله عليه وسلم أنشَأ اللهُ هذه الأمَّة التي يقول فيها سبحانه: ﴿ كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ ﴾ آل عمران 110  

 

كتاب مقدم من شركة رؤية للحقائب التدريبية لقدوتنا وحبيبنا رسول الله محمد ( صلى الله عليه وسلم ) ويجب ان نتحلى باأخلاق رسولنا الكريم , كما جاء فى الأحاديث في طاعة النبي صلى الله عليه وسلم واتِّباعه واتِّباع خلفائه رضي الله عنهم:
أخرج البخاري عن أَبي هريرة رضي الله عنه مرفوعاً: «كل أُمتي يدخلون الجنة إلا من أَبى، من أطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد أَبى» كذا في «الجامع» .

 

 

التعليقات

رسول الله محمد صلى الله عليه واله القائد القدوة

FOLLOW US ON FACEBOOK

Youtube

Instagram

FOLLOW US ON TWITTER

حقوق الملكية محفوظة

تصميم و برمجة