ضبط الانفعالات والسيطرة على الغضب

انفعالاتك هي شعورك 


أول الأشياء التي لابد أن نذكرها في هذا المقال أنك لست شخص سيء أي كانت هي طريقة تعبيرك عن شعورك أو انفعالاتك ولكن يجب أن تحب نفسك كما هي فكل منا له طريقة في التعبير والانفعال ولكن في بعض الأحيان يكون انفعالك زائد عن حده فيضرك وتشعر بعدم الراحة لذا في هذه المقالة سوف نساعدك علي ضبط الانفعالات لديك وأن تستطيع الحفاظ علي هدوءك.

في البداية لابد أن تعلم أن الانفعالات هي تعبير للشخص عن كل ما يشعر به من حزن أو فرحه أو حماس أو غضب أو أي شعور تشعر به فيظهر عليك من الخارج.

توجد الكثير من النظريات لضبط الانفعالات ولكن لكل منها وجهة نظر.

إليكم بحث عن الانفعالات في علم النفس:

1- نظرية مكدوجل:  وفي هذه النظرية توضح أن الغرض الأساسي من التغيرات الجسمية والعضوية المصاحبة للانفعال هو إشباع الغريزة.

2- نظرية كانون بارد: وتنص على أن الظروف أو الأحوال والبيئة المحيطة بالشخص تثير كلاً من الاستجابات الجسمية والانفعال في آن واحد.

3- نظرية جيمس لانج: والتي توضح أن السبب في ظهور الانفعالات هو المظاهر الجسمية والعضوية التي تصاحب الانفعال فأنت حزين لأنك تبكي وليس العكس.

4- نظرية الانفعالات لشاشتر: وفقاً لهذه النظرية لابد من وجود عنصريين أساسيين للانفعال هما الإثارة الجسدية والعلامة المعرفية او العقل.

ما رأيك أن نتعرف أولاً على أنواع الانفعالات لكي نحدد كيفية ضبط هذه الانفعالات؟

أنواع الانفعالات :

1- الانفعالات السلبية: وهي الانفعالات التي تجعلك أكثر تعاسة وحزناً فتؤثر علي نشاطك الاجتماعي، وتؤثر علي شعورك فتجعلك فاقد الاحساس وتجد نفسك تفعل أشياء لم تكن تتخيل أن تفعلها فيجد الانسان نفسه لا يعرف شعوره داخل المجتمع، كما ان نتائجها غير مفيدة للصحة النفسية و الجسدية.

2- الانفعالات الايجابية: وهي انفعالات تعبر بها عن كل شعور جيد واحساس جميل، وهي تزيد من النشاط والطاقة وينتج عنها حالة نفسية وصحية جيدة للإنسان، مما يزيد من الأفكار الإيجابية للإنسان.

هل تعلم أنه من أهم الأشياء التي لابد أن يتدرب عليها المدرب أو المعلم أو المحاضر أو أي شخص سوف يتعامل مع مجموع من الافراد هي ضبط الانفعالات؟

كيفية ضبط الانفعالات :


1- تجنب المواقف التي تسبب التوتر أو الانفعال.
2- إذا حدث وتعرضت لموقف يسبب التوتر والانفعال يجب عليك الهدوء وضبط أعصابك والتفكير في عواقب ما بعد الانفعال أو العصبية لهذا الموقف.

3- التقرب من الله أداء العبادات اليومية على أكمل وجه والدعاء فهي تساعد على تهدئة النفس وفي حالة فقدت اعصابك قم وتوضأ بماء بارد.
4- البحث عن طريقة مناسبة لك تستطيع من خلالها التنفيس عن الغضب أو الانفعال مثل الرياضة أو التحرك وتغيير الوضعية التي أنت عليها أو الاستغفار.
5- ما رأيك عند الغضب أن تتوقف عن الكلام وتهدأ لأن الكلام في وقت الغضب سوف تندم عليه بعد أن تهدأ وكمان أن الصمت يساعدك في ترتيب أفكارك فلا تأخذ قرار أثناء غضبك لأن جميع القرارات التي تأخذها أنت غاضب سوف تكون غير صحيحة.
6- الكتابة من أكثر الأشياء راحة ومساعده لضبط الانفعال حيث تساعدك على كتابة ما لا تستطيع أن تقوله وأيضاً تستطيع الكتابة ترتيب أفكارك.
7- حاول قبل الانفعال أن تضع نفسك مكان الشخص الذي أمامك وما شعوره عندما تنفعل عليه.
8- تعلم أن تتقبل كل ما يفعله الآخرين أنه ليس من الضروري أن يفعل الأشخاص كل ما يتوافق معك ولكن لكل شخص منا طبع فتعلم المرونة وتقبل اختلاف الآخرين معك في الأفكار.
9- توقع كل شيء لا تستثني شيء لأنه من ضمن الأشياء التي تساعدك علي ضبط الانفعال أن تكون مستعد لأي شيء مستجد داخل حياتك.
10- ابتعد عن جلد ذاتك أو لوم الآخرين فقط اتركها تمر كما هي فلا تحمل نفسك ما لا تستطيع أن تتحمله.

في النهاية لنتعرف على أهم الأضرار الصحية الناتجة عن الانفعال:

1- مشاكل في التنفس فعند العصبية تجد أنه يحدث اضطراب في التنفس فتزداد فرصة اصابتك بالربو.
2- عند الانفعال أو العصبية نجد أنه يحدث اضطراب في إفراز الهرمونات 
والذي ينتج عنه زيادة التفكير وعدم أخذ قسط كافٍ من النوم مما ينتج عنه ارهاق بدني وبعض الأمراض.
3- عند الانفعال يتولد عن ذلك ضخ الدم بكمية أكبر من المعتاد مما تولد عنه ارتفاع ضغط الدم والضغط على الاوعية الدموية مما يزيد الفرصة للإصابة بأمراض القلب.
4- أحيانا يتولد عن العصبية الزائدة عن حدها التأثير على الذاكرة والتركيز.

أخيراً تعلم الهدوء وتعلم أن تستطيع ضبط انفعالاتك مهما تطلب الأمر لأنه انت وصحتك أهم من كل شيء وكما أن محاولتك لضبط انفعالك هو شيء جميل منك و يدل على مدى تطلعك إلي علاقات اجتماعية هادئة دون مشاكل مما يزيد فرصة تواصل اجتماعي بصورة افضل.

يمكنكم أيضا الاطلاع على حقيبة ضبط الانفعالات مقدمة من شركة رؤية للحقائب التدريبية 

التعليقات

ضبط الانفعالات والسيطرة على الغضب

حقوق الملكية محفوظة

تصميم و برمجة