تنمية الذات

خلق الله اليأس كما خلق الأمل .... وكما هي سنة الله في خلقه .. تُعرف الأشياء بعكسها ... فلم نكن لنعرف الأمل بدون اليأس .. كما لم نكن لنعرف النهار بدون الليل ... فاليأس خير .. كما النهار خير .

لكن منا من يركن الي اليأس كما النائم في ضُلمة الليل لا يريد ان يفتح عينيه ليري نور النهار ... لا يعي انها سنة الله التي لا راد لها ... لكنه بإرادته هو يحبس عقله وتفكيره في عتمة اليأس ودوائر القلق ... هل يجوز أن يستمر الليل دون بزوغ ضوء النهار ؟؟ ولن يستمر اليأس دون أن يخرج منه الأمل  شركة رؤية للحقائب التدريبية 
تقدم لك خطوات للابتعاد عن اليأس والقلق

smiley إذا أردت التوقف عن اليأس والقلق والبدأ بالحياة .. فإليك هذه الخطوات :


1- تأكد ان الأمل لا يأتي إلا مع اليأس .. كما اليُسر لا يأتي الا مع العُسر
2- استرخ في مكان هادئ وابدأ في التنفس بعمق حتي توفر لعقلك كميات مناسبه من الأوكسجين
3-" ألا بذكر الله تطمئن القلوب " ... استغفر الله مائة مره فهي تطمين لقلبك وعقلك
4- عدد نعمك وليس متاعبك ... واستحضر إيجابياتك وليس سلبياتك
5- حاول أن تجلس مع من تُحبه ويُحبك وترتاح معه ... لكن لا تشتكي اليه يأسك بل استمتع بذكرياتكم
6-دائما خالط الإيجابيين من الناس وابتعد عن السلبيين منهم

تأكد أنك خُلقت لتُعمر وتنجح ... وليس لتخضع وتفشل.heart

التعليقات

تنمية الذات

FOLLOW US ON FACEBOOK

Youtube

Instagram

FOLLOW US ON TWITTER

حقوق الملكية محفوظة

تصميم و برمجة